اقتصاد

اتفاق لإنشاء “أوتوستراد” دولي من طهران عبر بغداد وصولاً إلى دمشق وبيروت

قالت صحيفة “القدس العربي” إن “الحكومة الايرانية وقّعت اتفاقاً مع العراق وسوريا لإنشاء “أوتوستراد” ينطلق من طهران ويمر بكامل الأراضي العراقية، ويجتازها وصولاً إلى دمشق وبيروت”.

وبحسب الصحيفة “يقضي الاتفاق بأن يكون هذا الطريق بحماية الجيش العراقي والايراني والسوري”.

وقالت صحيفة “القدس العربي” إن “إيران أبرمت اتفاقاً مزدوجاً مع الحكومتين السورية والعراقية، يقضي بإنشاء أوتوستراد من طهران يمر بكامل الأراضي العراقية ويجتازها وصولاً إلى دمشق، وربما يستكمل ليصل إلى العاصمة اللبنانية بيروت، على أن تنفذ المشروع شركات إيرانية”.

وفي تفاصيل المشروع بيّنت الصحيفة أن “السلطات في كل من إيران والعراق وسوريا وقعت على مشروع إنشاء أوتوستراد ينطلق من طهران ويمر بأراضيها ثم أراضي العراق ويجتاز كامل الأراضي العراقية، ثم يجتاز الأراضي السورية وصولاً إلى دمشق، بمسافة 1700 كلم”.

ولفتت الصحيفة إلى أن الاتفاق “نص على أن يتولى حراسة الأوتوستراد كل من الجيش الإيراني والعراقي والسوري، إضافة إلى شرطة إيران وشرطة العراق وشرطة سوريا، إضافة إلى تواجد سيارات الشرطة السريعة التي سيقام لها بين 150 مركزا إلى 300 مركز على جانبي الطريق”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “الخطة الزمنية للمشروع ستستغرق عامين، بتكلفة غير معلنة على أن يتم تحصيلها خلال خمس سنوات”.

وسيؤدّي هذا الأوتوستراد إلى نقل البضائع من إيران إلى البحر الأبيض المتوسط، و يستمر نحو العاصمة اللبنانية بيروت، لتصل الشاحنات الإيرانية إلى المرافئ اللبنانية والعراقية وكذلك السورية.

ويشكل المشروع دعماً للسياحة، بزيارة ما بين 8 ملايين إلى 12 مليون سائح إيراني إضافة للسواح العراقيين إلى لبنان وسوريا سنويا. بحسب الصحيفة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق