ميداني

الجيش العربي السوري يصد هجوماً كبيراً للفصائل الإسلامية المتشددة في ريف حماة

تصدى الجيش العربي السوري والقوى الرديفة لهجوم شنته الفصائل الإسلامية المتشددة على النقاط المحيطة ببلدة كرناز والحماميات وبريديج والمغير في ريف حماة الشمالي الغربي وأوقع قتلى وجرحى في صفوف المسلحين.

واستهدف سلاحا الجو والمدفعية في الجيش العربي السوري مواقع وتحركات المجموعات في ريف حماة الشمالي الغربي.

وشنت المجموعات ، يوم الأربعاء، هجوماً على مواقع للجيش في ريف حماه الشمالي، وذلك في إطار معركة أطلقوا عليها عنوان “الغضب للغوطة الشرقية”.

وذكرت مصادر معارضة، بحسب صفحات التواصل الاجتماعي، أن المعركة تستهدف السيطرة على حواجز الحماميات وكرناز في مرحلة أولية، ومن ثم التوجه إلى ما هو أبعد منها وصولاً لبريديج وحيالين في مرحلة لاحقة.

ويشارك في المعركة عدد من الفصائل الإسلامية المتشددة هم “جيش العزة”، و”جيش الاحرار”، وجبهة “تحرير سوريا”، وجبهة “الإنقاذ المقاتلة”، و الفرقة أولى مشاة، والفوج 111، و”جيش الشعب”، وتجمع” أهل الشام”،ولواء “شهداء التريمسة”.

وسبق أن شن الجيش العربي السوري هجوماً على مواقع للمعارضة المسلحة في ريف حماة الشمالي، تمكن فيه من استعادة السيطرة على بلدات وقرى وعدد من التلال الاستراتيجية .

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق