محليات

بعد تواريه 11 عاماً .. الأمن يقبض على أحد المطلوبين بقضايا اختلاس بالحسكة

ألقى فرع الأمن الجنائي في الحسكة القبض على أحد المطلوبين بسبب قضايا التزوير واختلاس الأموال العامة من إحدى فروع المصارف العامة منذ عدة سنوات.

وبين رئيس فرع الأمن الجنائي بمحافظة الحسكة العميد محمود جنيد الأحمد لتلفزيون الخبر أن “المقبوض عليه مطلوب للقضاء بتهمة اختلاس الأموال و التزوير في فرع مصرف التسليف الشعبي، الفرع الإنتاجي، بمدينة الحسكة”.

وأضاف العميد الأحمد أن “المدعو (ع ، ج) المتهم باختلاس الأموال العامة، كان صدر بحقه وحق عدد من الموظفين في المصرف حكم قضائي و غرامات مالية تقدر بــ 50 مليون ل.س، و حكم 15 سنة”.

وأشار رئيس فرع الأمن الجنائي بمحافظة الحسكة إلى أن “المتهم كان متوارٍ عن الأنظار منذ 11 عاماً، وحاول الالتحاق بإحدى القوات الرديفة للتغطية على فعلته”، مبيناً أنه “سيتم تقديمه للقضاء لتنفيذ ما صدر بحقه من أحكام قضائية”.

وقال مصدر في فرع مصرف التسليف الشعبي، الفرع الإنتاجي، بالحسكة لتلفزيون الخبر أن “قضية اختلاس الأموال العامة في فرع المصرف حدثت عام 2007، وقام بها أربعة من موظفي المصرف، بينهم مدير الفرع الأسبق، وهي عبارة عن سحب الأموال من حسابات المتعاملين مع المصرف”.

وأضاف المصدر أن “جميع المطلوبين في قضية الفساد متوارين عن الأنظار حتى الآن، ومنهم الموظف (م ، ح)، الذي كان موقوفاً في السجن المركزي، و هرب منه بعد سيطرة قوات “الاسايش” على مبنى السجن في شهر أب من عام 2016″.

يذكر أن فرع الأمن الجنائي بمحافظة الحسكة كان ألقى القبض على عدد من الأشخاص في الفترة الماضية، بتهم تزوير وثائق رسمية، منها ما يخص مديرية النفوس و التجنيد، و أشخاص آخرين متهمين بالمتاجرة بالبطاقات الشخصية وكشف قضايا أخرى بجرائم قتل و سرقات.

عطية العطية – تلفزيون الخبر – الحسكة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق