اخبار العالم

وزير الحرب “الاسرائيلي” : نريد أن نعض لا أن ننبح

أدلى وزير حرب الكيان الصهيوني بتصريحات صحفية أثارت بعض السخرية، حيث قال في معرض رده على سؤال حول إسقاط طائرة الـ F16 أن “هذا وقت العض لا وقت النباح”.

وأضاف افيغدرو ليبرمان، خلال جولة له في مستوطنة “كريات شمونة”، أن “اسرائيل” منشغلة بـ “أفعال صارمة ومسؤولة، ودون أي قيود”، بحسب تعبيره.

وأردف ليبرمان أن “إسرائيل” عملت بـ “حزم، وسبق كل خطوة قامت بها عمل كبير، حيث يجب أن يتم كل شيء بشكل دقيق”، حسب قوله.

وأثنى ليبرمان على العلاقات بين كيانه المحتل والولايات المتحدة الامريكية قائلا إن “الولايات المتحدة تعمل بموجب مصالحها، وبعد العمليات التي حصلت السبت وقفت بشكل معلن إلى جانب “إسرائيل” ووفرت لها الغطاء، وتبقى الحليف الإستراتيجي الأهم”.

وعن العلاقة مع روسيا، أوضح وزير حرب العدو أن “العلاقة أثبتت نفسها، فهي علاقة مجدية”، مضيفا أنه “حتى عندما لا يحصل توافق، فإن مجرد وجود حوار مفتوح منع احتكاكات لا داعي لها خلال سنوات الحرب في سوريا”.

وكانت الدفاعات الجوية في الجيش العربي السورية قامت بإسقاط طائرة من طراز F16 أمريكية الصنع، وأسقطتها فوق الجليل المحتل بعد محاولتها الاعتداء على مناطق سورية، بالإضافة لأنباء تحدثت عن إسقاط مروحية فوق “اسرائيلية” فوق شبعا المحتلة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق