اقتصاد

الحكومة توافق على إجراء مناقصة لشراء أربعة آلاف طن من الخميرة لحل مشكلة الخبز

وافقت اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء على اقتراح وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالسماح للشركة العامة للمخابز بإجراء مناقصة بطريقة الظرف المختوم لشراء أربعة آلاف طن من مادة الخميرة الجافة.

وبين مصدر في مجلس الوزراء لتلفزيون الخبر أن “هذه المناقصة تأتي لاستمرار إنتاج مادة الخبز التمويني بشكل طبيعي، ونظراً لأن كمية الاستهلاك الشهري من المادة تصل إلى 500 طن”.

ووجهت اللجنة “وزارة التجارة الداخلية بأن تقوم في المرات القادمة بالتنسيق مع وزارة الصناعة لتأمين احتياجاتها من مادة الخميرة دون الحاجة لعرض الموضوع على اللجنة الاقتصادية”.

و يمكن أن تسمى أزمات الخبز في المحافظات السورية “دورية”، بحسب كمية الطحين الواردة لكل محافظة، وعمل المخابز الخاصة فيها.

وكانت مدينة حلب تعرضت لأزمة خبز حادة، انخفضت وتيرتها، دون انتهائها قطعياً، وكان سبب الأزمة الأساسي توقف الطحين الخاص بمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري، والذي كان يوزع على الأفران الخاصة.

ونتج عن هذا التوقف إغلاق عدد من الأفران الخاصة، واعتماد العدد الآخر على طحين الدولة التي تقوم بتأمينه لهم بالكميات المتوفرة ما أمكن، الأمر الذي نتج عنه انخفاض الانتاج وتشكل الازدحامات.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق