تعليم

جامعة دمشق توقع مذكرة تفاهم مع جامعة هداية الله الاندونيسية

وقعت جامعة دمشق مع جامعة شريف هداية الله الحكومية الأندونيسية مذكرة تفاهم، لتطوير وتعزيز علاقات التعاون العلمي والأكاديمي المشترك، وزيادة التبادل الطلابي والإداري.

وبموجب المذكرة، “تتبادل الجامعتان الطلاب من المرحلة الجامعية الأولى والدراسات العليا الماجستير والدكتوراه، إضافة إلى تنظيم زيارات الأساتذة والباحثين بما يحقق المنفعة لكلا الجانبين، وتنفيذ أنشطة بحثية دولية وندوات مشتركة في المجالات المتفق عليها”.

وأشارت المذكرة، بحسب “سانا”، إلى أنه “يلتزم الطرفان بحماية حقوق الملكية الفكرية وفقاً للقوانين ذات الصلة والقواعد والأنظمة الوطنية المعمول بها في البلدين والاتفاقيات النافذة فيهما”.

وأضافت المذكرة “يشترك الطرفان بامتلاك نتائج الأبحاث الناتجة عن النشاطات والأبحاث المشتركة، وذلك وفقاً للقواعد التي يتم الاتفاق عليها من قبلهما، فيما تبقى نتائج الأبحاث التي يتم الحصول عليها بجهد منفصل لأحد الطرفين ملكاً للطرف المعني فقط”.

وتدخل مذكرة التفاهم حيز التنفيذ اعتباراً من تاريخ توقيعها، الأربعاء 24 كانون الثاني 2018، وتبقى سارية المفعول لمدة خمس سنوات ويمكن تجديدها لمدد مماثلة بموجب الموافقة الخطية المتبادلة بين الطرفين.

يذكر أن جامعة شريف هداية الله جامعة حكومية إسلامية في العاصمة الأندونيسية جاكرتا، وهي تسعى لتعزيز التميز الأكاديمي والبحثي من خلال التعاون مع المؤسسات التعليمية الأخرى.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق