فلاش

“ثانوية التجارة” في حلب تستقطب الزعران والمسلحين .. والأهالي يطالبون المعنيين بالتدخل

اشتكى أهالي حي الجابرية في حلب، القاطنين بالقرب من مدرسة ثانوية التجارة، “من المظاهر المسيئة التي تحصل أمام المدرسة والشوارع الفرعية للحي من قبل بعض الشباب الذين يقومون بالتحرش بطالبات الثانوية بشكل فاضح وخادش للحياء العام”.

وأوضح أهالي الحي لتلفزيون الخبر أنه “يومياً هناك حالات تحرش بالبنات وسب وشتم للمارة من قبل بعض “الزعران”، الذين يقومون حتى بافتعال المشاكل في الحي”.

وبين الأهالي أنه ليس من المقبول ما يحدث داخل الحارات الفرعية وعلى مداخل الأبنية السكنية “ على عينك يا تاجر “، علماً أن “بعض أولئك الشبان يحملون أسلحة بحوزتهم زاعمين أنهم من “اللجان الشعبية””، بحسب ما أفاد به الأهالي.

وطالب المشتكون عبر تلفزيون الخبر من محافظ حلب وقائد الشرطة تكثيف الدوريات المشتركة في منطقة المدرسة، لضبط الوضع الذي أصبح متوتراً جداً ومخيفاً لمعظم الطالبات، وخصوصاً أن لا أحد من الأهالي يستطيع الوقوف أمام هؤلاء الشبان بسبب السلاح الموجود بحوزة بعضهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق