موجوعين

أهالي بري شرقي في سلمية يشتكون قلة المياه

اشتكى عدد من أهالي قرية بري الشرقي الواقعة شرقي مدينة سلمية بحوالي 10 كيلو متر لتلفزيون الخبر نقص مياه الشرب في القرية.

وأوضح الأهالي في شكواهم أنه “يتم ضخ المياه للمنازل كل 12 يوم أو أكثر، ولفترة زمنية قصيرة لا تكفي لتعبئة الخزانات”.
وأشار الأهالي إلى “وجود بئر ارتوازي واحد، وخزان مياه واحد لتخديم كل القرية بمياه الشرب، وذلك لا يكفي لسد حاجتهم من المياه”.

من جهته، بين مدير وحدة مياه سلمية، المهندس ثائر زيدان، لتلفزيون الخبر أنه “يوجد في القرية بئر ارتوازي وحيد، كان يضخ سابقاً 35 متر بالساعة”.

وأضاف زيدان “ولكن بسبب انخفاض الهاطل المطري، وانعكاسه على منسوب المياه الجوفية، أصبح يضخ البئر 12 متر بالساعة فقط، وهو لا يكفي لسد احتياجات أهالي القرية من المياه”.

وبين زيدان بأنه “تم العمل منذ عام 2010 على حفر بئر ارتوازي ثان لتخديم القرية، ولكن وصل الحفر إلى 800 مترا ولم يتم العثور على المياه، فتم التوقف عن الحفر”.

وأوضح زيدان أنه “يتم حالياً دراسة مشروع لمد خط مياه، بطول حوالي 11 كم، من إحدى محطات التحلية في مدينة سلمية، باتجاه تلتوت وبري الشرقي”.

يذكر أن الآبار السطحية غير مجدية ولا بد أن يكون الوارد المائي للقرية من إحدى محطات التحلية، وذلك بحسب ما قاله زيدان.

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – سلمية

مقالات ذات صلة

إغلاق