رياضة

منتخبنا الأولمبي يخسر مع أستراليا في أول مبارياته الآسيوية

تلقى منتخبنا الأولمبي خسارة قاسية من منتخب أستراليا بثلاثة أهداف مقابل هدف في البطولة الآسيوية المقامة في الصين.

وانطلقت المباراة بصورة جيدة هجومياً لمنتخبنا، ولكن الثغرات الدفاعية الكارثية كانت واضحة ولم تتأخر أستراليا باستغلالها وأحرزت الهدف الأول في الدقيقة التاسعة.

واستمر منتخبنا بمحاولاته لمجاراة منتخب استراليا “العادي” ورغبته بتعديل النتيجة، بدون لمس أي تحسن في خط الدفاع، مما تسبب بتهديد لمرمانا في العديد من المناسبات.

ومع اقتراب نهاية الشوط الأول تمكنت الكناغر من إحراز الهدف الثاني ومن كرة عرضية أيضاً والدفاع في مهب الريح، وانتهى الشوط الأول بتقدم الكناغر بهدفين نظيفين.

ومع انطلاقة الشوط الثاني أجرى حسين عفش مدرب المنتخب تبديل بإدخال اللاعب زكريا حنان الذي استطاع تقليص الفارق بتسجيله هدف منتخبنا الوحيد.

وبالرغم من اندفاع منتخبنا وتفوقهم بمعظم إحصائيات المباراة، إلا أن التكتيك الأسترالي كان سيد الموقف واستطاعوا إخماد اندفاع لاعبينا والسيطرة على الكرة.

ولم يدرك العفش أن تحسين الخط الدفاعي أفضل من التهور والمجازفة إلا بعد تلقي الهدف الثالث “وكان اللي ضرب ضرب”، وانتهت المباراة بخسارة قاسية رغم الأداء “الهجومي” الجيد.

وبعد هذه الخسارة أصبحت مهمة العفش أكثر صعوبة، فسيواجه منتخبنا العملاق الكوري الجنوبي وبعده فيتنام الذي يحرز تطوراً كبيراً في كرة القدم داخل بلادهم.

يُذكر أن منتخبنا يمتلك أسماء عديدة، ولكن إصرار المدرب على إشراك لاعبين مباراة كاملة بدون أي فائدة غير مبرر، بينما يرى آخرون ضرورة وجودهم لفتح المساحات “متل مابيعمل بنزيما”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق