كاسة شاي

تكريم محمد ملص في مهرجان فيزول السينمائي

أعلنت إدارة مهرجان “فيزول الدولي للسينما الآسيوية” في دروته الـ 24،والمنعقد في فرنسا اختيارها المخرج السينمائي السوري، محمد ملص، لتكريمه في دورتها الحالية بين 30 كانون الثاني الجاري و6 شباط المقبل.

و أصدرت إدارة المهرجان بياناً تحدثت فيه عن “منح “ملص ” جائزة “سيلكو” الشرفية الذهبية عن مجمل أعماله السينمائية”، مشيرةً إلى أنه “سيعرض 11 عملًا له خلال أيام المهرجان”.

ويعتبر ملص من أهم المخرجين السينمائيين في سوريا، وحصل على جوائز عديدة، كما تم تكريمه في مهرجانات عربية ودولية ومنها مهرجان قرطاج وبيروت ودمشق ومهرجان الشاشة العربية المستقلة ومهرجان الفيلم العربي في برلين.

وينحدر محمد ملص من مدينة القنيطرة التي ولد فيها عام 1945، ودرس فن السينما والأفلام في جامعة موسكو التي تخرج منها عام 1974 وباشر عمله بإنتاج الأفلام في نفس العام.

ومن أشهر أعمال “ملص ” السينمائية، “القنيطرة 74” والذي أخرجه عام 1974، وفيلم “الليل” و”الظل والضوء” و”تحت الرمال.. فوق الشمس”، فيما كان آخر عمل سينمائي له عام 2013 حين أخرج فيلم “سُلّم إلى دمشق”.

في حين صرحت إدارة المهرجان الفرنسي إن “تكريم ملص نابع من كونه “رأس حربة المخرجين المؤلفين في السينما السورية”، خاصة أنه ينتمي إلى أولئك الذين تابعوا دراسات سينمائية خارج بلدهم، وتبلور وعيهم المعرفي والثقافي والفني بعيدًا عن الحركة التقليدية للإنتاج السينمائي السوري”، وفق البيان.

ويعتبر مهرجان “فيزول” السينمائي الدولي، الأول من نوعه والوحيد في تغطية كافة أفلام القارة الآسيوية، ويعرض سنويًا ما يقارب 70 فيلمًا آسيويًا.

متابعة- عزام علي – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق