كاسة شاي

الفضائح الجنسية تهيمن على الغولدن غلوب في حفلها الـ75 .. وأوبرا وينفري أول امرأة سوداء تحصل على الجائزة

هيمنت الفضائح المتعلقة بالتحرش الجنسي التي هزت هوليوود مؤخراً على حفل جوائز الغولدن الغلوب بنسخته الـ75، حيث قال مقدم الحفل سيث مايرز ساخراً وسط تصفيق النجوم “عام سعيد يا هوليوود، إنها 2018، لقد سمح أخيراً بالماريغوانا ولم يسمح بالتحرش الجنسي بعد”.

وحرصت بعض الممثلات المشاركات في الحفل على الظهور بملابس سوداء دعماً لحملات الاحتجاج ضد التحرش الجنسي، ودعمت أوبرا وينفري في خطاب تتويجها “حرية التعبير للنساء لقول الحقيقة بشأن جرائم التحرش الجنسي اللاتي تعرضن لها”.

وباتت الإعلامية ومقدمة البرامج الحوارية التلفزيونية، أوبرا وينفري، أول امرأة سوداء تفوز بجائزة الغولدن غلوب بعد تتويجها بجائزة “سيسيل بي ديميل” الفخرية عن مجمل حياتها المهنية.

وتوج الممثل غاري أولدمان بجائزة أفضل ممثل عن أدائه لدور وينستون تشرشل في فيلم “Darkest Hour”، الذي يصور رئيس الوزراء البريطاني الراحل في لحظات عصيبة في بداية توليه رئاسة الوزراء في الحرب العالمية الثانية.

وكانت جائزة أفضل فيلم درامي من نصيب فيلم “Three Billboards Outside Ebbing, Missouri”، والذي حصدت ممثلته، فرانسيس ماكدورماند، جائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثلة، كما حصد الفيلم ذاته جائزة أفضل سيناريو وأفضل ممثل مساعد التي كانت من نصيب الممثل سام روكويل.

وكانت جائزة أحسن مخرج من نصيب المخرج الأمريكي، غوليرمو دي لا تورا، عن فيلمه “The Shape of Water”، الذي سبق أن توج بجائزة الأسد الذهبي في مهرجان فينيسيا الأخير، كما حاز الفيلم أيضاً على جائزة أحسن موسيقى تصويرية.

وحصل فيلم “Lady Bird” على جائزة أفضل فيلم في فئة الفيلم الكوميدي أو الاستعراضي، كما حصلت بطلته سيرشا رونان على جائزة أفضل ممثل في هذه الفئة.

ونال جائزة أفضل ممثل في الفئة ذاتها الممثل والمخرج جيمس فرانكو عن فيلم “The Disaster Artist” الذي قام بإخراجه أيضا، وحصلت الممثلة أليسون جاني على جائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فبلم ” I, Tonya”.

وتوج فيلم المخرج الالماني /التركي فاتح آكين “In The Fade” بجائزة افضل فيلم أجنبي، ويقدم الفيلم قصة أمرأة تحاول الانتقام لمقتل زوجها وابنها في هجوم نفذه نازيون جدد في مدينة هامبورغ الألمانية، وسبق للفيلم أن رشح لجائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي الأخير.

وحاز فيلم “Coco” على جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة، وفازت أغنية ” This Is Me” لفيلم “The Greatest Showman” على جائزة أفضل أغنية لفيلم سينمائي.

وفي فئة الدراما التلفزيونية، فاز مسلسل “The Handmaid’s Tale” المأخوذ عن رواية لمارغريت أتوود تحمل الاسم نفسه بجائزة أفضل مسلسل درامي، ونالت بطلته إليزابيث موس جائزة أفضل ممثلة.

وحصل مسلسل “Big Little Lies” على جائزة أفضل مسلسل من جزء واحد، وحصلت نجمته نيكول كيدمان على جائزة أفضل اداء نسائي في دراما تلفزيونية فيما حصل ألكسندر سكارسغارد ولورا ديرن على جوائز أفضل ممثل مساعد وأفضل ممثلة مساعدة على التوالي.

وفاز الممثل ستيرلينغ كي براون بجائزة أفضل ممثل فئة الدراما التلفزيونية عن دوره في ” This Is Us، كما حصل عزيز أنصاري على جائزة أفضل ممثل في فئة الكوميديا التلفزيونية عن دوره في المسلسل التلفزيوني “Master of None”، ليكون أول ممثل من أصول أسيوية يفوز بهذه الجائزة.

وتوج مسلسل “The Marvelous Mrs. Maisel” بجائزة أفضل مسلسل عن فئة الكوميديا التلفزيونية، فيما حصلت بطلته رايتشل بروسنان على جائزة أفضل ممثلة عن نفس الفئة، وفاز إيوان ماكغريغور بجائزة أفضل ممثل عن فئة المسلسلات القصيرة عن دوره في مسلسل “Fargo”.

يذكر أن “الغولدن غلوب” هي مجموعة جوائز أميركية سنوية بدأت عام 1944 بمبادرة من رابطة هوليود للصحافة الأجنبية، ويعتبرها الجمهور مؤشرا على الأعمال التي ستتقدم في حفل جوائز الأوسكار.

حمزه العاتكي – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق