علوم وتكنولوجيا

أبحاث: التمارين الرياضية تحسن من حالات قصور الإدراك المرتبط بالشيخوخة

أظهرت أبحاث و دراسات أنه ليس هناك أدلة قوية على أن الأدوية والعقاقير تحسن من حالة مرضى القصور الإدراكي البسيط المرتبط بالشيخوخة، لكن الأطباء يوصون بكل ثقة بالتمارين الرياضية.

واستعرض الباحثون، وفقاً لوكالة “رويترز، دراسة أجريت على مصابين بالقصور الإدراكي البسيط للتعرف على مدى تأثر كبار السن بالمرض وما هي أساليب العلاج والتغييرات في نمط الحياة التي يمكنها بالفعل أن تخفف من الأعراض.

و يعد القصور الإدراكي البسيط شائعاً بين كبار السن ويتمثل في مشكلات بسيطة في التفكير والذاكرة لا تؤثر عادة على الحياة اليومية أو القيام بالمهام بشكل مستقل.

ويقول أحد باحثي الدراسة الجديدة وإرشادات العلاج العامة في الأكاديمية الأمريكية لطب الأعصاب رونالد ييترسن ”لم يعرف الأطباء ماذا يفعلون للمصابين بقصور الإدراك، هي حالة قد تتطور ونحتاج للانتباه عندما يأتي مرضى ويشكون منها“.

وأظهرت الدراسة أن “استخدام الأدوية والعقاقير لم تثبت فاعليتها بأدلة موثوق فيها، لكن تحليلهم للدراسات التي بحثت في تأثير التمارين الرياضية على تحسين الإدراك خلصت إلى تحقيق فوائد”.

وأوضح بيترسن أن “التمارين الرياضية تحسن تدفق الدم للمخ أو تحفز إنزيمات لتعمل على تكسير البروتينات التي يمكن أن تتراكم في لويحات المخ”.

وأشار إلى أن “باحثي طب الأعصاب يأملون في التوصل إلى إرشادات أكثر تحديداً اعتماداً على أدلة بشأن مدة التمارين ونوعيتها وما إن كانت تؤخر أو تمنع التدهور الإدراكي”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق