ميداني

معركة إدارة المركبات .. الهجوم المعاكس مستمر وعلى بعد 800 متراً من فك الحصار

أفاد مصدر ميداني لتلفزيون الخبر عن “استمرار تقدم قوات الجيش العربي السوري باتجاه إدارة المركبات وتتواجد أقرب نقطة عن القوات الموجودة داخل إدارة المركبات في حرستا، وهي فرع الأمن الجنائي التي تبعد حوالي 800 متر”.

وأضاف المصدر أن “الجيش العربي السوري يواصل هجومه المعاكس لاستعادة النقاط التي خسرها في محور إدارة المركبات في حرستا، بعد أن كان تصدى للهجوم الذي شنّه مسلحو الغوطة الشرقية”.

وبحسب المصدر الميداني، فإن “سلاح الجو السوري نفذ عدة ضربات جوية، مستهدفاً فيها خطوط الإمداد و مقرات المسلحين في كل من عربين ومديرا وحرستا، بالتزامن مع الاستهدافات المدفعية والصاروخية لنفس المحور”.

وشهد اليوم السادس للمعارك في محيط إدارة المركبات اشتباكات عنيفة على خطوط التماس بين الجيش العربي السوري و مسلحي “أحرار الشام”.

وذكر مصدر ميداني لتلفزيون الخبر أنه “تم تفجير نفق تابع للمسلحين يقع في الجهة الغربية لإدارة المركبات”.

يذكر أن الجيش العربي السوري بدأ بهجوم معاكس لاستعادة السيطرة على النقاط التي تسلل إليها المسلحون، حيث تم فجر يوم الثلاثاء، قتل 40 مسلح ضمن كمين ناري في محيط الكتل البنائية المحيطة بإدارة المركبات.

كما تمت استعادة مبنى المهام الخاصة، بالإضافة إلى تدعيم النقاط في محيط فرع النجدة وفرع الأمن الجنائي، كم تم سابقاً تحرير أربع كتل بنائية باتجاه المحافظة، وتم التثبيت فيها، ومازال التقدم مستمراً باتجاه مشفى البرازي، الذي يعتبر ساقط نارياً من جهة الموارد المائية والتقدم مستمراً.

يشار إلى أن الهجوم كان بدأ بتاريخ 29/ 12، في سعي من المسلحين للسيطرة على إدارة المركبات، في خرق لاتفاق “خفض التوتر”، حيث تعد الغوطة الشرقية، التي تتبع لها حرستا، مشمولة بالاتفاق.

علي خزنه – دمشق – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق