سياسة

محكمة تابعة ل”الإدارة الكردية” تحكم على قيادي كردي معارض بالسجن لمدة عام

أصدرت محكمة تابعة ل”الإدارة الذاتية الكردية “في شمال محافظة الحسكة ، حكماً بالسجن لمدة عام كامل على المواطن “صالح جميل عمر” عضو ( اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردستاني- سوريا PDK-S ) وهو أحد أحزاب “المجلس الوطني السوري” المعارض والمعتقل لدى قوات “الاسايش” منذ أشهر.

وأفادت مصادر من عائلة القيادي الكردي “صالح عمر” في تصريحات إعلامية “إن محكمة تابعة لـ “الإدارة الذاتية الكردية” التي يقودها “حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا” حكمت عليه بالسجن لمدة عام كامل بعد أربعة أشهر على اعتقاله ” .

وقالت مصادر إن “عمر اعتقل من قبل قوات “الأسايش” بتاريخ 23 آب من العام الجاري من مكتبه في بلدة المعبدة بريف الحسكة الشمالي الشرقي، وبقي في سجن انفرادي لأكثر من خمسين يوماً في مدينة المالكية ليُنقل بعدها لسجن علايا بمدينة القامشلي” .

وأشارت المصادر إلى أنه “يمكن لأولاده رؤيته كل يوم جمعة ولكن من خلف حاجز زجاجي لمدة أقل من نصف ساعة، مؤكدين بأن القيادي عمر يعاني من مرض الضغط المزمن والذي يحتاج نتيجته لراحة نفسية وجسدية وعناية خاصة” .

يذكر أن عدد من أعضاء وأنصار ” أحزاب المجلس الوطني الكُردي المعارض” ، ومناصريه، ونشطائه معتقلين لدى قوات “الاسايش” في مناطق ريف الحسكة و حلب بتهمة التعامل و الاتصال مع تركيا ودول معادية .

ويتألف “المجلس الوطني الكردي المعارض” في سوريا من مجموعة من الأحزاب الكردية الصغيرة وعددها ثمانية أحزاب وتجمعات، وهو جزء من “الائتلاف السوري” المعارض و مقره تركيا، وهو مدعوم بشكل مباشر من قبل حكومة شمال العراق و الحكومة التركية وله علاقات مع عدد من دول الخليج وعلى رأسها السعودية.

ويتبع ل”المجلس الوطني الكردي” المعارض فصيل مسلح يسمى ” بيشمركة روج افا ” وهو يتواجد حالياً في إقليم شمال العراق و يتلقى الدعم العسكري و المالي مباشرةً من قبل قوات “البيشمركة” العراقية الكردية، وشارك معها في التصدي لتنظيم “داعش” في العراق .

متابعة – عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق