سياسة

عضو مجلس الشعب السوري “أحمد مرعي” يوقع كتابه “سورية والكيميائي بالوقائع والوثائق” في معرض بيروت الدولي للكتاب

وقَّع عضو مجلس الشعب السوري للدورالتشريعي الثاني، الدكتور أحمد عبد السلام مرعي كتابه “سورية والكيميائي بالوقائع والوثائق”السبت 2/12في معرض بيروت الدولي للكتاب.

وشهد التوقيع حضوراً رسمياً ، وشعبياً ، وإعلامياً ، من أصدقاء عضو مجلس الشعب الشاب ، ولما للموضوع من أهمية في الوقت الحالي .

ويتناول الكتاب “نقاشات لأوساط قانونية بأن انضمام سوريا إلى اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية بتاريخ 14/9/2013 كان بضغط من الولايات المتحدة الامريكية وبالتالي اكرهت سوريا على هذا الانضمام”.

حيث قال الدكتور أحمد مرعي لتلفزيون الخبر “هذا الكتاب يعزز موقف سوريا القانوني في انضمامها إلى اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية، مضيفاً “الجميع يعلم أن السلاح الكيميائي السوري تم البدء بإنتاجه في الثمانينات لردم الفجوة التقنية في الأسلحة التقليدية بين سوريا و”اسرائيل””.

وتابع مرعي “قلة من الناس يعرفون أن سوريا توقفت عن إنتاج هذه الأسلحة في النصف الثاني من التسعينات حيث تم في هذا الوقت ردم جزء أساسي من تلك الفجوة”.

وأردف “في بداية الألفية الثانية كانت سوريا ماتزال تتقدم وبتسارع كبير في هذا المجال، ولم يعد هناك حاجة كبيرة لهذا السلاح”.

وأوضح مرعي “يأتي هذا الكتاب لتعزيز كل الجهود السورية في إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، وهي المبادرة التي قدمتها سوريا في مجلس الأمن عام 2003 لإخلاء منطقة الشرق الاوسط من أسلحة الدمار الشامل”.

وأشار إلى أن “من أعاق هذا المشروع هو الولايات المتحدة لأنها لا تريد أن تحرج “اسرائيل” بهذا النوع من الاتفاقيات على اعتبار أن هذا المشروع يشمل كل الدول بما فيها الكيان “الاسرائيلي””.

يشار إلى أن الدكتور أحمد مرعي يشغل منصب رئيس فرع لبنان للاتحاد الوطني لطلبة سوريا، وكان عضو لجنة الانتخابات الرئاسية السورية في السفارة السورية عام 2014، وهو نائب عميد الدراسات والتخطيط في الحزب السوري القومي الاجتماعي، و كان عضو الأحزاب العربية عام 2010، وعضو مشارك في المؤتمر الدولي لدعم الجولان.

ولمرعي عدة مؤلفات وأبحاث منها “كتاب “آثار قطع العلاقات الدبلوماسية بين الدول”، بحث في الإرهاب، بحث في الحرب الأمريكية على العراق والقرارات الدولية فيها، بحث في مفهوم المشاركة المباشرة في الأعمال العدائية، ولديه العديد من المقالات والأبحاث المنشورة في الصحف والمواقع الالكترونية”.

يذكر أن موضوع الكتاب” سورية والكيميائي بالوقائع والوثائق” لا يزال يتفاعل في أروقة الأمم المتحدة،وتعتبر اتفاقية حظر الاسلحة الكيميائية وموضوع انضمام سوريا إليها من الموضوعات التي لم يتم البحث فيها نهائياً حتى هذه اللحظة.

روان السيد – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق