بالحلبي العتيق

بالحلبي العتيق .. عن الحلبية والبحر وأيام زمان . كتبها عبدالكريم بيبي

أول مرة شفت البحر بصيفية الصف السابع رحت “بالسكانيا” مع جوز عمتي حج أحمد خضرو..كنا محملين بالات قطن وحج احمد هلكني وقف عالزيق ..لاتقرب..رو وقف هنيك..كان قبل بجمعتين رايح شب من حارتنا متل الوردة من بيت “عرب” فلتت عليه بالة القطن..!!

وصلنا عالبور المسويات..ونمنا بالسيارة.. يمكن طلع الضو وماأجاني نوم وأنا أسمع هدير البحر…مع جهجهة الضو جكيت على حيلي وشفت الدنيا زرقة..!!! بحر عن حق وحقيق وموج وصوت البحر عشعش بأدنيي.. حبيتو..وعشقتو وطار عقلي فيه..نيال اللاوادقة…

أكلنا سمك عشق الحلبية للآكلة الوحيدة المحرومين منا…ركبت عالموتور وتبت بضهر الشوفير..وحسيت أنو الهوا عبدخل من كل البخاش..سمعت صوت زمور البواخر واشتريت قبيعة تبعت البحارة..شميت ريحة التنباك العجمي …وبكيت..

بصيفية التاسع قال في شاطىء أسمو البدروسية كتير كويس..منروح عاللادقية ومن هنيك منركب بالبوسطة بتوصلنا عالبدروسية..!! وبلش التخطيط.. خيمتين وحدة للنوم ووحدة مطبخ..مايوهات سبيحة..بيدونة خمسة ليتر آوكسجين ونص كيلو زيت وقنينة صغيرة دوا أحمر مشان نشقّر جسمنا.. بويبير..وبيدونة قاظ…فانوسين ولوكس ودستين قمصان لوكس..!! بطاريات برق كبار وراديو..بركي خمت اللحمة..؟؟

مناخود جيجات طيبات ومندبح هنيك.. مدات وحرامات ومخدات.. سحارات من كلشي فرنجي وبانجان ومخلل وبيدونات فاضية مشان المي..وشي حوالي ألف شمبرير من شمبرير التراكتور لشمبرير البسكليت وكلو منفوخ!!!…

بالتنتين بالليل نشلنا عربانة أبو عمر من قدام باب الفرن ونقلنا عليها الغراض على أنطلاق الباصات..لاتنسوا البيل..مو جبتوا قراص البق..جوال خبز..خدو كلشي هه هنيك مافي شي طاول طاول..حمل جبس..قطرميز جبنة…بيدونة طحينة..خدولنا خمس كليات سميد مشان المامونية…من الانطلاق لللإنطلاق للبوسطة عالبدروسية..

خلق تعربشت عضهر البوسطة وخلق تتنيول وتحط بالأرض وخلق عبتشلح ليبسة مايوه السبيحة تحت الحوييج وصاروا بالبحر.. شوي والكل بالبحر..عتمت العين والكل بالبحر…كلياتنا انزمطنا متل الشوندرة..واتسمطنا..شعلوا اللكس..وين القاظ.. وين حيطين قمصان اللوكس…بتعرفوا وين حطينا السبيرتو مشان نشعل اللوكس..

حدا عبعس خبز حاف وعبقرط بندورة.. واحد عبصوي لأنو حدا ركز إيدو على كتفو المسلوخ…لبيساتنا مليانة رمل وجسمنا عبلزق ..لك هي أشو…؟؟ مين الجحش اللي شال ساموكة الخيمة..!! جيبين بدالا العصاي اللي بنضفوا فيا الفرن…

نص الجيجات فطسوا من الشوب.. سبع كليومترات روحة رجعه مشان نعبي مي من النبعة..خلص الخبز…المامونية والجبنة تزحك تحت دراسنا من الرمل.. صار لونا كحلي من السبيحة..قشّر ضهرنا..حردنا كلياتنا من بعض..تعايطنا وسبسبننا..

وحدا يسناول الكاميرا ويصورنا.. ونطوبز ويغطونا بحرام سميك مشان نبدل الفلم.. ويايوب على الله وقت نجتمع نهار اللي يخلصوا الأفلام من التحميض…
ونرجع نروح كل سنة..

مقالات ذات صلة

إغلاق